وزير الموارد المائية يوجه بضرورة استنفار كافة تشكيلات الوزارة في معالجة وتسليك الموجة الفيضانية التي وردت إلى نهر دجلة

وجه السيد وزير الموارد المائية د. جمال العادلي بضرورة استنفار كافة تشكيلات الوزارة وكلا ضمن اختصاصة في معالجة وتسليك الموجة الفيضانية التي وردت إلى نهر دجلة بتاريخ ٣/١٢/٢٠١٨ نتيجة تساقط امطار غزيرة في الموصل والجزيرة و اعالي شمال العراق وجنوب تركيا وفي احواض تغذية عمود دجلة باتجاه سد الموصل والزاب الكبير والزاب الصغير وأدت إلى تجمعها لتشكل موجة فيضانية بتصريف3039  m3/s  في الشرقاط واستمرت الموجة الى بيجي واصبح تصريفها 4000 m3/s  ومن ثم اتخذت طريقها الى سدة سامراء وناظم الثرثار التي تسيطر على فيضانات نهر دجلة حيث اعطيت حصة نهر دجلة باتجاه بغداد وكان التصريف الاعتيادي اليومي دون اي زيادة وحصة مشروع الاسحاقي وبتصريف  m3/s 90  وامرار 3500  m3/s عن طريق ناظم الثرثار الى بحيرة الثرثار لخزنها ضمن الخزين الاستراتيجي للاستفادة منة في فصل الصيف حيث تعمل تشيكلات الوزارة وبشكل دؤوب ومستمر وعلى مدار الساعة لمراقبة المناسيب وامرار الموجة الفيضانية لدرء خطر الفيضان وخزن المياه