اخر الاخبار
السيدات والسادة متابعي صفحة إعلام وزارة الموارد المائية العراقية مديرية الموارد المائية في محافظة ميسان تواصل اعمال توزيعات المياه لإيصال الحصة المائية الى محافظة البصرة تستمر الملاكات الهندسية والفنية والجهد الآلي في مديرية موارد ميسان، وبإسناد القوات الأمنية حملتها بإزالة التجاوزات الحاصلة على سداد نهر دجلة الترابية في قضاء علي الغربي يستمر مركز التصاميم الهندسية ممثلا بقسم الاشراف في صلاح الدين باجراء زيارة موقعية للشلالات في الكم 40+700 على الجدول الغربي في مشروع الاسحاقي وزارتا الموارد المائية والزراعة تقرران زيادة المساحة الزراعية للموسم الزراعي الحالي أختتام أجتماعات الدورة 14للمجلس الوزاري العربي للمياه أفتتحت اليوم أعمال المؤتمر العربي الرابع ( الأمن المائي العربي من اجل الحياة والتنمية والسلام) إستقبل الوكيل الفني للوزارة في مكتبه السادة علي غاوي وحسن الجحيشي أعضاء مجلس النواب العراقي للتباحث بشأن توجهات الوزارة
وزير الموارد المائية يرأس الأجتماع التخصصي لمدراء الأقسام القانونية التابعة لمديريات الموارد المائية في بغداد
نشر بتاريخ : نوفمبر 10, 2020 الوسوم:,

رأس السيد وزير الموارد المائية المهندس مهدي رشيد الحمداني الأجتماع التخصصي الذي شمل مدراء الأقسام القانونية التابعة لمديريات الموارد المائية في بغداد والمحافظات وبحضور السيد مدير عام هيأة التشغيل.

وفي مستهل الأجتماع أثنى السيد الوزير على جهودهم المبذولة في متابعة وحسم الدعاوى المقامة على المتجاوزين على النظام المائي وبكافة أنواعها مشددا على أهمية المتابعة والعمل بنزاهة وجرأة ومصداقية لرفع التجاوزات كونها تعيد هيبة الدولة والوزارة في ذات الوقت وتفرض سلطة القانون على الجميع دون أستثناء. موجها السيد الوزير بضرورة غلق الأبار المائية المتجاوزة في بعض المحافظات التي أستغلت لغير الأغراض التي حفرت لأجلها معتبرا عمل تشكيلات الوزارة معركة شرسة ضد المتجاوزين الذين يمنعون وصول مياه الشرب والحصص المائية للمحافظات كافة وبالأخص الواقعة في الذنائب، كما شمل الأجتماع توجيه كافة المديريات بحسم دعاوى إزالة التجاوزات المقامة على الأراضي العائدة للوزارة لغرض توزيعها كقطع أراضي على منتسبي الوزارة وتشكيلاتها بعد تقسيمها حسب التخطيط العمراني، كما شدد السيد الوزير على أقامة الدعاوى على دوائر البلدية الذي تتسبب بتلوث مياه الأنهر والجداول نتيجة رمي الملوثات .

رابط المقالة: اضغط هنا