اخر الاخبار
كلمة السيد وزير الموارد المائية في مقر الجامعة الأمريكية ببغداد
نشر بتاريخ : أكتوبر 7, 2021 الوسوم:,
القى السيد وزير الموارد المائية المهندس مهدي رشيد الحمداني كلمة سبقت المحاضرة العلمية التي ألقاها في مقر الجامعة الأمريكية ببغداد وبحضور الدكتور مايكل مولنكس رئيس الجامعة والسفير جون منزي  نائب رئيس الجامعة للعلاقات الدولية والدكتور زياد ابو فرج  نائب الرئيس للشؤون الإدارية والمالية وعدد من الأساتذة والمختصين عبر فيها عن سعادته بأفتتاح هكذا صرح علمي حضاري في بغداد مهد الحضارات منذ الاف السنين وبلاد الرافدين دجلة والفرات الذين نشأت على ضفافهما أولى الحضارات البشرية كحضارة سومر وبابل وأشور، كما عبر عن أمتنانه لرئاسة الجامعة لأستضافته وأعطائه فرصه للتحدث عن أهمية المياه للعراق الذي أتقن شعبه هندسة الري منذ القدم وشق الأنهار والجداول والقنوات الاروائية وبنى السدود لدرء أخطار الفيضانات وتحسين الري وتنظيم الملاحة في الأنهر وغيرها من أمجاد وأنجازات.
تلاها تقديم المحاضرة العلمية بعنوان تحديات الأمن المائي والتنمية في العراق أوضح خلالها السيد الوزير رؤية الوزارة وخططها ومشاريعها الستراتيجية المهمة وأهم منشأتها الأروائية والخزنية والتي تسهم بتوليد الطاقة الكهرومائية في البلاد، والمعدل السنوي للأيرادات المائية الداخلة للعراق من نهري دجلة والفرات والتحديات التي تواجه الواقع الأروائي نتيجة التغيرات المناخية في المنطقة والعراق  خصوصا وقلة تساقط الأمطار وأرتفاع درجات الحرارة وقلة تساقط الثلوج، كما شملت المحاضرة التطرق لستراتيجية الوزارة الشاملة لأدارة وتنمية الموارد المائية والذي وضعت على أسس منهجية ودراسات معمقة أعتبرت خارطة طريق لتنمية الموارد المائية وأدارتها ولغاية عام ٢٠٣٥.
وتناولت المحاضرة توضيح أهتمام الوزارة بأدخال التقنيات الحديثة ونظم المعلومات الجغرافية لتطوير أساليب الأدارة وأستخدام أنظمة الري الحديثة لتأمين المياه بشكل مستدام أضافة إلى دور الوزارة بأستثمار المياه الجوفية وتأهيل البنى التحتية لأهوار العراق والحفاظ على ديمومتها بعد أدراجها على لائحة التراث العالمي لأنعاشها وأحياء النظام  الأيكولوجي فيها.
كما دعا السيد الوزير قبل الختام لبذل قصارى الجهود للتعاون وأيجاد الحلول المشتركة لمشاكل الموارد المائية للتقليل من الأضرار التي تتعرض لها المنطقة بأكملها والأستفادة المثلى من الموارد المائية لخدمة التنمية الشاملة.
كذلك الدعوة لفتح مجالات التعاون مع الجامعة الأمريكية وتبادل وجهات النظر والخبرات والمشورة الفنية والقانونية لعدد من القضايا الأساسية في قطاع الموارد المائية.
وفي الختام فتح باب النقاش وطرح الاسئلة والأجابه عليها بشكل علمي دقيق من قبل السيد الوزير.
هذا ورافق السيد الوزير عدد من السادة المديرين العامين والمختصين في الوزارة.
رابط المقالة: اضغط هنا